إطلاق الألعاب النارية والرقص والموسيقى هي مظاهر الاحتفال ببداية السنة الجديدة حسب التقويم الفارسي والمعروف باسم “عيد النيروز”، والذي احتفلت به عدد من الدول العربية و دول آسيا الوسطى أمس الأول ومن أبرزها إيران والعراق ولبنان وقرغيزستان وأفغانستان وفقاً لصحيفة التليجراف البريطانية أمس الأربعاء.

بعث الرئيس الأمريكي باراك أوباما رسالة تهنئة صوتية إلى الشعب الايرانى بمناسبة عيد النيروز، مشدداً على سعي الولايات المتحدة الأمريكية للوقوف إلى جانب الشعب الإيراني للوصول لحقوقه المعترف بها دوليا، ومن أبرزها حق الإيرانيين في الحصول على المعلومات والتواصل مع بعضهم البعض من خلال مواقع التواصل الاجتماعي ضد مراقبة النظام الإيراني للإنترنت والهواتف الخلوية فضلا عن التشويش على بعض الإذاعات والمحطات التليفزيونية حتى يحمي سلطته – على حد قول أوباما-.

نشرت الصحيفة مجموعة من الصور التي تظهر احتفالات الأكراد في العراق ولبنان والإيرانيين بالألعاب النارية والرقص على أنغام الموسيقى.

رسالة الرئيس الأمريكي باراك أوباما للشعب الإيراني في عيد النيروز :

شاهد احتفالات الإيرانيين بعيد النيروز :