فقط في سوريا ولبنان فقط في سوريا جميع الخطابات تسمى تاريخية فقط في سوريا يتمنى ان لا يكون لديه خالة حتى لا يضطر إلا زيارتها.

فقط في سوريا : هناك من فقد ساقيه وما زال واقفاً

فقط في سوريا : تسجن من غير تهمة ،،، تحاكم من غير محامي ثم يحرق بك السجن.

فقط في سوريا يضحك الرئيس ودماء الشهداء تسيل.

فقط في سوريا : يقتل المواطن برصاصة دفع ثمنها ، ثم يتم تضليله بإعلام يدفع نفقاته.

فقط في سوريا : الكهرباء تصل إلى قفا المواطن قبل ن تصل إلى بيته.

فقط في سوريا : الدولاب له استعمالات غير الموجودة في اي بلد اخر

فقط في سوريا : ترى خوف 50 سنة يحطم بأيام.

فقط في سوريا : لا يحضر عضو مجلس الشعب إلا إن كان هناك خطاب.

فقط في سوريا : تسجن إذا تعرضت للذات الرئاسية ، ولا تسجن إذا تعرضت للذات الإلهية.

فقط في سوريا : هناك عائلة نصفها شبيحة ونصفها حكام

فقط في سوريا : تعرف عنصر الأمن من اللهجة التي يتحدث بها لا من الزي الرسمي.

فقط في سوريا : تستطيع ان تدخل مدفعاً عن طريق حدود نصيب دون تفتيش إن دفعت 1000 ليرة سورية للضابط.

فقط في سوريا : كل المسلسلات تشكو من الوضع المعيشي في سوريا ، ثم اثناء الثورة يقول الممثلون أن الوضع في سوريا على خير ما يرام.

فقط في سوريا : يكافئ الغبي بمنحة دراسية في الخارج.

فقط في سوريا : هناك خمس جامعات و13 جهاز امني.

فقط في سوريا : تستمر التمثيليات 30-50 سنة والجميل ان الممثلين لا زالوا يراهنون على تصديق المشاهد

فقط في سوريا : بعد ان تسجن بدون تهمة وتعذب لمدة 12 سنة يطلب منك ان تكتب خطاب شكر وترحم للرئيس حتى تخرج من هذا الجحيم.

وحتى ما تزعلوا يا سوريين ونكون منصفين رح نحكي عن لبنان وندعمها بالصور كمان

 فقط في لبنان الشواطئ للسياح واللبناني مش بالضرورة يسهر

فقط في لبنان، تنتهي سلطة رئيس الجمهورية عند باب قصره.

قط في لبنان، تصرف اربعين مليار دولار على قطاع الكهرباء، وتظل بحاجة الى خمسين دولار شهريا اشتراك مولد الحي.

فقط في لبنان، يختلف المواطنون على ادانة تعدي دولة جنوباً او دولة شرقا، على الحدود الوطنية.

فقط في لبنان، تحتاج الى توازن طائفي حتى في تنفيذ احكام الاعدام!

فقط في لبنان، يدخل الأوروبي والأميركي بدون تأشيرة إلى البلد، ولا يحق للفلسطيني المقيم زيارة حدود بلده.

فقط في لبنان، التحدث عن المقاومة والعداء لاسرائيل، يعني احتسابك حكماً على طرف طائفي، والتحدث عن الحرية والدولة، يعني احتسابك على طرف طائفي آخر.

(بيكفي فضايح )

ورح نضل نقول بنحبك يا لبنان ونتمنالك يا سوريا الأمان .