أظهرت دراسة أمريكية حديثة أن اضطرابات النوم والأمراض التى تعيق الحصول على قسط كاف منه (أى النوم ) مثل الانسداد المفاجئ فى التنفس أثناء النوم تكلف الولايات المتحدة الأمريكية أموالا طائلة فى الرعاية الطبية تصل إلى أكثر 60 مليار دولار سنويا.

وشدد الباحثون على أن عدم حصول الإنسان على قسط كاف من النوم أثناء الليل يؤثر سلبا على أدائه المهنى وهو ما يكلف الاقتصاد الأمريكى الكثير من الأموال بسبب اضطرار الشخص إلى الحصول على إجازات مرضية بالإضافة إلى تباطؤ وتراجع إنتاجيته بصورة كبيرة، ومغالبة النعاس له أثناء ساعات العمل.

وتعد اضطرابات النوم والانسداد المفاجئ فى التنفس أثناء النوم من الأعراض الشائعة بين الكثيرين حيث يعانى منها ما بين 4 إلى 5 % من الأمريكيين.