لأول مرة..إمرأة تتولى رئاسة الإنتربول

 أصبحت الفرنسية ميراي باليسترازي أول إمرأة تحظى بشرف رئاسة منظمة الشرطة الدولية “الإنتربول”، منذ تأسيس هذه المنظمة الدولية في عام 1923.

وذكرت مجلة “لوبوان” الفرنسية أن قمة دول الإنتربول انتخبت في نهاية أعمالها أمس الخميس في روما الفرنسية ميريي باليسترازي البالغة من العمر 58 عاما على رأس الإنتربول تقديرا لخبرتها الكبيرة في المجال الشرطي.

يشار إلى أن آخر منصب شغلته باليسترازي كان نائب رئيس اللجنة التنفيذية للانتربول عن قارة أوروبا، وهى تتمتع بتاريخ طويل في المجال الأمني والشرطي حتى أصبحت أشهر إمرأة شرطة في فرنسا وبدأت شهرتها عندما أصبحت مفتش شرطة في عام 1975 قبل أن تترأس مجموعة ردع الجريمة في مدينة بوردو عام 1978.

وساعدها تخصصها في الشرطة القضائية في تولي منصب رئيسة الشرطة القضائية في جزيرة كورسيكا الفرنسية في 1993 في أوج الإضرابات التي كانت تشهدها الجزيرة بسبب مطالبة بعض أبناءها الأنفصال عن فرنسا، كما تولت أيضا في بداية الألفية الثالثة رئاسة شرطة ردع الجرائم الإقتصادية و المالية قبل أن تصبح نائب رئيس الشرطة القضائية الفرنسية في عام 2010.