Nine-year-old Holly Lindley has glycogen storage disease, which means her body cant convert the food she eats into energy

 تعاني طفلة تبلغ من العمر تسع سنوات اضطراباً خطيراً من اضطرابات التمثيل الغذائي، ولكي تتغلب عليه لا تشرب سوى الحليب.

ووفقاً لما نشره موقع “هوفنجتون بوست”، فإن “هولي ليندلي” تحتاج إلى أن تشرب ستة مكاييل من الحليب، يضاف إلى كل منها خمس ملاعق كبيرة من دقيق الذرة؛ حتى تستطيع أن تبقى على قيد الحياة.
 
وتعاني الطفلة من مرض تخزين الجليكوجين، وهو أحد اضطرابات التمثيل الغذائي الموروثة.
 
وفي حالة “ليندلي” يمنعها هذا الاضطراب من أن تكون قادرة على استخدام الجلوكوز المخزن كشكل من أشكال الطاقة؛ مما يعني أنها يجب أن تستهلك السكريات البسيطة على فترات متكررة.
 
وتقول والدة الطفلة إنه “من الأسهل أن تشرب الفتاة المشروبات الغازية، لكنها لا تفضلها؛ لذا تعتمد على الحليب”.
 
وإلى جانب الحليب تأكل الفتاة وجبات خفيفة منتظمة مكونة من الشوكولاتة وغيرها من الحلويات.
There is no treatment for the condition so the youngster has to gulp down cold milk mixed with five spoonfuls of cornflour before bed to stop her falling into a coma