برشلونة , 	 ريال مايوركا , 	 الدوري الإسباني , 	 سلتيك , 	 ميسي , 	 بيليه

نفض برشلونة وصيف بطل الليغا الموسم الماضي، غبار خسارته أمام مضيفه سلتيك الأسكتلندي 1-2، الأربعاء، في دوري الأبطال، بفوزه الكبير والثمين على مضيفه ريال مايوركا 4-2 الأحد، في المرحلة الحادية عشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وهو الفوز الرابع على التوالي للفريق الكتالوني محليا والعاشر هذا الموسم ويدين به إلى نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي سجل ثنائية في الدقيقتين 44 و70 رافعا رصيده إلى 76 هدفا هذا العام في مختلف المسابقات (بينها الأهداف المسجلة مع منتخب بلاده) وحطم رقم الملك الأسطوري البرازيلي بيليه (75 هدفا).

ونجح ميسي الذي أصبح الموسم الماضي أفضل هداف في تاريخ برشلونة وحصل مؤخرا على جائزة الحذاء الذهبي الأوروبية بعد تسجيله 50 هدفا الموسم الماضي، بتحطيم رقم بيليه الذي حققه الأخير عام 1958.

ويصب هذا الإنجاز الذي حققه ميسي اليوم لمصلحته في السباق القائم على جائزة الكرة الذهبية لعام 2012، وهو في حال فوزه بها سيكون أول لاعب في التاريخ يحصل عليها 4 مرات.

يذكر أن الرقم القياسي في عدد الأهداف المسجلة في عام واحد يوجد بحوزة الألماني غيرد مولر الذي سجل 85 هدفا عام 1972 مع فريقه بايرن ميونيخ ومنتخب ألمانيا الغربية.

وضرب برشلونة الذي عاد إلى صفوفه المدافع جيرارد بيكيه بعد تعافيه من الإصابة، بقوة في الشوط الأول وافتتح التسجيل في الدقيقة 28 عبر قائده تشافي هيرنانديز من ركلة حرة مباشرة، وأضاف ميسي الثاني من مجهود فردي أنهاه بتسديدة قوية من خارج المنطقة داخل المرمى، قبل أن يسجل كريستيان تيو الثالث من تسديدة قوية أيضا من خارج المنطقة على يسار الحارس.

وعاد مايوركا إلى أجواء المباراة في الشوط الثاني فقلص الفارق في الوهلة الأولى عبر الأرجنتيني غييرمو أريال بيريرا من تسديدة قوية من داخل المنطقة في الدقيقة 55، ثم حصل على ركلة جزاء بعدما لمست الكرة يد لاعب الوسط سيرجيو بوسكيتس فانبرى لها فيكتور كاستانو بنجاح بعد ثلاث دقائق مباشرة.

لكن ميسي أمن فوز الفريق الكاتالوني عندما تلقى كرة بالصدر من الدولي التشيلي أليكسيس سانشيز، بديل دافيد فيا، داخل المنطقة فهيأها لنفسه قبل أن يسددها قوية بيسراه في الزاوية التسعين لمرمى أصحاب الأرض (70).

وهو الهدف الخامس عشر لميسي في الليغا هذا الموسم فعزز موقعه في صدارة لائحة الهدافين بفارق 4 أهداف أمام مهاجم ريال مدريد الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو وبفارق 5 أهداف أمام مهاجم أتلتيكو مدريد الدولي الكولومبي راداميل فالكاو غارسيا.

لكن تيتو فيلانوفا مدرب برشلونة سيتعين عليه النظر في حالة دفاعه بعد تسجيل مايوركا هدفين في وقت مبكر من الشوط الثاني قبل أن يحرز ميسي الهدف الرابع مع تبقي 20 دقيقة على نهاية المباراة.

وقال فيلانوفا في مؤتمر صحفي “الفريق الآن في موقف يتسبب فيه أي خطأ صغير في دخول هدف في مرمانا.”

وأضاف “ربما لو دخل واحد في مرمانا لعكس بطريقة صحيحة سير المباراة.. ليس هدفين.”

وعزز برشلونة موقعه في الصدارة برصيد 31 نقطة مشددا الضغط على مطارديه المباشرين فريقي العاصمة أتلتيكو الثاني (28 نقطة) وريال الثالث وحامل اللقب (23 نقطة).

وتعادل بلد الوليد مع فالنسيا 1-1.

وبكر فالنسيا بالتسجيل عبر الفرنسي السنغالي الأصل علي سيسوكو في الدقيقة 15، بيد أن الأخير تسبب في ركلة جزاء لمصلحة أصحاب الأرض فطرد على إثرها في الدقيقة 64 وأدرك فيكتور بيريز التعادل بركلة ناجحة في المرمى.

ورفع كل من الفريقين رصيده إلى 15 نقطة في المركز الثامن مع أفضلية لبلد الوليد بفارق الأهداف.

وفاز أتليتيك بيلباو على أرضه على إشبيلية 2-1 لكنه أنهى المباراة بعشرة لاعبين وهو الفوز الرابع له حتى الآن وتقدم للمركز الثاني عشر وله 14 نقطة. وخرج إندير هيريرا الذي طرد في لقاء فالنسيا الشهر الماضي مطرودا اليوم بعد حصوله على إنذارين.

وسجل البرتغالي كريستيانو رونالدو والبديل الناشئ ألفارو موراتا هدفين ليقودا ريال مدريد حامل اللقب وصاحب المركز الثالث للفوز 2-1 على مضيفه ليفانتي.