ﻓﻮﺟﺌﺖ ﻣﺴّﻨﺔ ﺳﻮﯾﺪﯾﺔ ﺗﺠﺎوزت اﻟـ 100 ﻣﻦ اﻟﻌﻤﺮ ﺑﺘﻠﻘﯿﮭﺎ رﺳﺎﻟﺔ ﻗﺒﻮﻟﮭﺎ ﻓﻲ دار ﺣﻀﺎﻧﺔ أﻃﻔﺎل ﻣﺤﻠﯿﺔ، ﻟﯿﺘﺒﯿﻦ ﻻﺣﻘًﺎ أن اﻷﻣﺮ ﻧﺎﺗﺞ ﻋﻦ ﺧﻄﺄ ﻓﻲ ﺳ ّﻦ اﻟﻮﻻدة.

وذﻛﺮت ﺻﺤﯿﻔﺔ (ذا ﻟﻮﻛﺎل) اﻟﺴﻮﯾﺪﯾﺔ أن ﻣﺪرﺳﺔ ﺣﻀﺎﻧﺔ (ﺳﻨﺘﺮال ﺳﻜﻮل) ﻓﻲ ﺗﯿﺮب ﻓﻲ اﻟﺴﻮﯾﺪ، ﻗﺎﻟﺖ إن آﻧﺎ أرﯾﻜﺴﻮن (105 ﺳﻨﻮات) ﺗﻠﻘﺖ واﺣﺪة ﻣﻦ 60 رﺳﺎﻟﺔ أرﺳﻠﺘﮭﺎ اﻟﻤﺪرﺳﺔ إﻟﻰ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ 60 ﻃﻔﻞ ﻣﺤﻠﻲ وﻟﺪوا ﻋﺎم 2007 ﻹﺑﻼغ ذوﯾﮭﻢ أﻧﮭﻢ ﻗﺒﻠﻮا ﻓﻲ اﻟﻤﺪرﺳﺔ.

وﻗﺎﻟﺖ اﻟﻤﺴﺆوﻟﺔ ﻓﻲ اﻟﻤﺪرﺳﺔ، ﻣﺎرﯾﻨﺎ إرﯾﻜﺴﻮن، إن ﻗﺴﻢ اﻟﺴﺠﻞ اﻟﺴﻜﺎﻧﻲ وﻓﺮ ﻋﻨﺎوﯾﻦ واﺳﻤﺎء اﻟﺘﻼﻣﺬة، وﻟﻢ ﯾﻼﺣﻆ أﺣﺪ أن آﻧﺎ وﻟﺪت ﻓﻲ اﻟﻌﺎم 1097 وﻟﯿﺲ 2007.

وأﺿﺎﻓﺖ أن اﻟﻤﺮأة واﺑﻨﺘﮭﺎ اﻟﺘﻲ أﺟﺎﺑﺖ ﻋﻠﻰ اﻟﺮﺳﺎﻟﺔ وﺟﺪﺗﺎ اﻷﻣﺮ ﻣﻀﺤﻜًﺎ، وﻗﺎﻟﺖ إﻧﮭﺎ ﺗﺮﺣﺐ ﺑـ آﻧﺎ ﻟﺘﺰور اﻟﻤﺪرﺳﺔ ﻓﻲ أي وﻗﺖ ﺗﺸﺎء.