قامت فرانسين لاس من ويسناسشو، جريتر مانشستر، بإجراء عملية جراحية لقطتها “تابى أوليفر” بعد ما شكت أن القطة تناولت ماسة العقد الثمينة.

أخذت فرانسين التى تبلغ من العمر 44 عاما، القطة إلى مستشفى “RSPCA” بسالفورد، حيث تم إخضاع القطة إلى الأشعة السينية التى كشفت عن الماسة والعقد الذى يبلغ طوله 24 بوصة فى معدتها.

وقالت فرانسين إنها فقدت قطعة من مجوهراتها كانت هدية من خطيبها ستيف، حيث تركتها على طاولة القهوة وقامت بالبحث عنها فى المنزل ولم تجدها فتحول شكها بالنهاية فى القط أوليفر التى تبلغ من العمر 5 أعوام. 

وعلى حسب ما قالت جريدة الديلى ميل البريطانية، إن الأطباء البيطريين انتظروا أن تقوم الطبيعة بدورها فى الأمر، ولكن عندما تعثر الأمر اضطروا إلى إزالتها بطريقة جراحية، ونجحت العملية الجراحية والقطة الآن فى مرحلة الشفاء.