مئات الأسكتلنديين أمام ماكينة صرف آلي "كريمة" تمنح ضعف المبلغ المطلوب

 اصطف مئات الأسكتلنديين في طابور اليوم السبت، أمام ماكينة صرف آلي “شديدة الكرم” في مدينة

“جلاسجو”، ما دفع الشرطة إلى الاتصال بالبنك وإيقاف عمل الماكينة، التي راحت تضخ ضعف كل مبلغ يطلبه صاحب البطاقة، المكتوب في إيصالها.
 
وقالت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية، ما إن علم عملاء “بنك أسكتلندا” بخبر ماكينة الصرف التي تضخ ضعف المبلغ المطلوب، حتى تجمع المئات في طابور طويل في طريق “ستونلو” بمنطقة “برنسايد” في مدينة
“جلاسجو”، وراحوا يصرفون الأموال من الماكينة.
 
وأضافت الصحيفة: إن الأمر استمر حتى أبلغ البعض الشرطة بأمر الماكينة، وعلى الفور قامت الشرطة بالاتصال بالبنك الذي أوقف عمل الماكينة. 
 
وتناقل مستخدمو موقع العلاقات الاجتماعية “تويتر” صورة لطابور عملاء الماكينة الكريمة، وكتبت المستخدمة لورين تغريدة عبر الموقع كلمة جاءت فيها “إن ماكينة بنك أسكتلندا في برنسايد تعطي ضعف المبلغ المطلوب، وقد وصلت الشرطة لمراقبة الصرف”.
 
وحسب الصحيفة: أعلن البنك في بيان له: اعتذاره لعملاء البنك عما حدث، مؤكداً أن الخطأ استمر لفترة قصيرة، وأن خطأ في برمجة ماكينة الصرف وراء ما حدث”.
 
وأضاف البيان: من الصعب تتبع كل عمليات سحب الأموال التي تمت من الماكينة، فبعضهم من غير عملاء البنك، ولهذا فمن غير المرجح اتخاذ إجراء قانوني ضدهم.