منوعات , 	 قبعة , 	 ساحر أوز , 	 سرطان الثدي , 	 الفيسبوك

لم تجد الشابة الأميركية بريدجيت هيوز أمامها سوى الفيسبوك للبحث عن القبعة المفضلة لديها وذلك بعد أن استنفذت جميع الوسائل التقليدية للبحث عن قبعتها التي فقدتها أثناء تواجدها في مطار سكاي هاربور الدولي بمدينة فينيكس الأمريكية.

نداء “بريدجيت” المصور على فيسبوك كشفت فيه عن أن القبعة تعود لوالدتها التي توفيت نتيجة لإصابتها بسرطان الثدي عندما كانت “بريدجيت” في السابعة من عمرها، كما حرصت على وضع صورة شخصية لوالدتها وهي ترتدي القبعة التي كانت مفضلة لديها أثناء مرحلة العلاج الكيمائي.

وتعاطف الآلاف حول العالم مع بريدجيت حيث وصل عدد المعجبين بالصورة إلى نحو 154 ألف شخص معظمهم من الولايات المتحدة وأوروبا وأستراليا حتى السبت.

كما حصلت صورة لبريدجيت وهي ترتدي قبعة تشبه قبعة والدتها على ما يقرب من 8 آلاف تعليق حمل أغلبها عبارات التعاطف معها والتمنيات بأن تجد القبعة كما أن البعض قرر تقديم النصائح لها  عبر سرد قصص شخصية مماثلة.

بريدجيت هيوز وهي مرتدية قبعة تشبه قبعة والدتها

ولم يقتصر الاهتمام على مستخدمي الفيسبوك فقط بل أن بعض وسائل الإعلام تحدثت عن القصة بشكل مكثف، في حين تمكنت جريدة “لوس أنجلوس تايمز” من إجراء حوار مع “بريدجيت”، والذي أعربت فيه عن أمنيتها بالعثور على القبعة مرة أخرى.

ولكنها في نفس الوقت أوضحت أن الحب والتعاطف الذي أبداه الآلاف حول العالم سيساعدها على تجاوز حزنها في حالة عدم العثور على القبعة.