تسعى جمعية للرفق بالحيوانات في نيوزيلندا إلى تدريب ثلاثة كلاب على قيادة السيارة، في خطوة تهدف إلى إلقاء الضوء على ذكاء هذه الحيوانات وتشجيع عدد أكبر من الناس على تبنيها.

وذكرت وسائل إعلام نيوزيلندية أن جمعية (أس بي سي أي) تسعى إلى تغيير الأحكام المســــــبـــقة حول الكـــــلاب الــــــشاردة من خلال تعليم ثلاثة كلاب تم إنــقاذها من الشارع كيفــــية قــــيادة سيارة.وأشارت إلى أن الكلاب «مونتي» و«جيني» و«بروتر» تخضع منذ 8 أسابيع إلى دروس مكثفة في تعلم القيادة.

وقالت المسؤولة في الجمعية كريستين كالين إن قيادة السيارة تظهر أنه بالإمكان تعليم الكلاب المتقدمة في السن والكلاب الشاردة حيلاً جديدة. واستخدمت خلال عملية التدريب عربات صنعت لتشبه السيارة وشملت المرحلة الاولى تدريب الكلاب على الجلوس واستخدام القوائم للضغط على الدواسات، ثم انتقلت إلى التحكم بناقل الحركة وتحريك المقود.وعمل مهندسون على تصنيع سيارة تتلاءم مع الكلاب التي بدأت بتعلم قيادة سيارة حقيقية صممت خصيصاً لها