قد يكون الاشخاص الذين يواظبون على قراءة ركن «حظك اليوم» ويزورون العرافة وقارئة الفنجان لا يفعلون ذلك بدافع الفضول، بل بدافع شعورهم بفقد السيطرة على حياتهم والتحكم فيها.
فبحسب دراسة من جامعة كوينزلاند، وجد الباحثون أن %40 ممن يشعرون بفقدان التحكم بحياتهم او المهووسين بالتحكم، يشيرون الى حاجتهم للتنجيم وقدرات المتنبئين.
وبالمقارنة، وجد أن %5 فقط من المجموعة التي تشعر بتحكمها في حياتها او استسلامها بالقدر تشير الى ايمانها وحاجتها للتنجيم.