اصدرت حكومة بشار الاسد قرار تاريخيا قضى بمنع تصدير اكثر من 100مادة متنوعة شملت الغذاء والدواء والمنتجات الحيوانية .

ووفقا لقائمة اطلعت عليها (الجزيرة اونلاين) فقد شمل المنع تصدير منتجات الحمص ومنها الفلافل ، الى جانب الغزلان والأيائل و كافة أنواع السلاحف النهرية والبحرية و الجرابيع بأنواعها و الثعابين بأنواعها و الطيور الجارحة بأنواعهاو السحالي والبرمائيات و الضفادع.

والبحص والرمل العادي والرمل الكوارتزي بنوعيه النقي والمشوب كمادة خام .والسجاد المستعمل والمصنوع يدوياً ،الى جانب الآلات الصناعية المستعملة القديمة الأجنبية المنشأوا لبطاريات الجافة والسائلة المستعملة والدبابات والسيارات العسكرية المدرعة الحربية والأثاث الخشبي المستعمل المصنوع من الخشب المحفور أو من الخشب المشغول بالصدف أو الفضة .

كما شمل المنع حيوانات حية من فصيلة الأبقار والخنازير و إناث الأغنام والماعز وذكور وإناث الماعز الشامي بكافة أنواعها.

ونص القرار الذي حمل الرقم 1553 على تشكل لجنة من وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية تضم في عضويتها مديرية الجمارك العامة وهيئة تنمية وترويج الصادرات وإتحاد المصدرين السوري إضافة إلى الوزارة المعنية واتحاد غرف التجارة واتحاد غرف الصناعة واتحاد غرف الزراعة واتحاد الحرفيين .

وتكون مهمتها دراسة كافة الملاحظات والطلبات التي يمكن أن ترد مستقبلاً حول القائمة وتوسيعها او تقليصها .