أبدت زوجة الفنان السعودي المتهم بقضم أنفها أسفها واعتذارها الشديد لزوجها لتقديمها شكوى ضده بعد أن تسبب في كسر أنفها وإجراء عملية تجميلية له، مؤكدة أن ما حدث لا يتعدى كونه خلافا أسريا ضخمته وسائل الإعلام.

ودافعت عن زوجها قائلة “إنه إنسان طيب جدا وعشت معه 5 سنوات ولم يقع سابقا بيننا أي مشاكل”.

وقالت الزوجة حسب صحيفة “الرياض”: “بكل أسف فإن بعض وسائل الإعلام زعمت على لساني أني ذكرت أن زوجي (لم يكن في حالة طبيعية) وهذا زعم غير صحيح، فالواقع أن السكر معه ارتفع مع حدة الخلاف وزاد غضبه مما أدى إلى إلى وقوع الحادث بكل أسف، وليس كما صورت وسائل الإعلام”.

وأضافت “لقد بادر زوجي بتقديم شكوى إلى وزارة الإعلام على من جعل من حياتي الأسرية قصة تنشر ويتداولها الناس في كل مكان”، مؤكدة أنها حذرت الصحفي من نشر هذه المشكلة الأسرية.

الجدير بالذكر أن مشادة وقعت بين الفنان وزوجته، أقدم على أثرها على قضم أنف زوجته، ومتسبباً في نزيف منه، ما استدعى نقلها للمستشفى، وإجراء عملية تجميل.