إماراتية تعرض الزواج على شاب سعودي لحُسْن خلقه

 استطاع شاب سعودي خلوق أن ينال إعجاب فتاة إماراتية من مدينة الشارقة؛ ما دفعها لطلب الزواج منه على سنة الله ورسوله، إضافة إلى تحملها تكاليف الزواج والسكن والإقامة كافة، وكذلك سيارة “لكزس” آخر موديل “بشرط إقامته في الإمارات”.

وذكرت صحيفة البيان الإماراتية أن الفتاة أخذت إجازة من عملها؛ لتراقب الشاب السعودي عن قرب خلال وجوده في دورة تدريبية في دبي، وأعجبت بحسن خلقة ومحافظته على دينه وسلوكه طوال الفترة التي قضاها في الإمارات.
 
وأوضح الشاب السعودي “ف.غ” في تصريحات صحفية أنه موظف بالقطاع الخاص، وابتعثه عمله للحصول على دورة تدريبية في دبي، وسكن في إمارة الشارقة القريبة من دبي، وحرص خلال وجوده هناك على التركيز التام على ما قَدِم من أجله وعدم الانشغال بالجوانب الأخرى، التي يمكن أن تعوقه عن التفوق في الدورة التدريبية، وبعد مرور أيام وجد رسالة طريفة فيها رقم هاتف جوال موضوعة على سيارته، وظن في البداية أنها وُضعت بالخطأ.
 
وأضاف الشاب بأنه بعد مرور ثلاثة أسابيع استوقفته مركبة تقودها فتاة في منتصف الثلاثينيات من العمر، أثناء عودته من عمله، وأن الفتاة عرضت عليه الزواج مباشرة ودون مقدمات؛ ما جعله يعتقد أنها في وضع غير طبيعي، إلا أن الفتاة استرسلت في الحديث، وأفصحت له أنها كانت تراقبه طوال الأسابيع الماضية في ذهابه وإيابه، لدرجة أن الفضول دفعها إلى أن تتقدم بطلب إجازة رسمية من عملها؛ لتتمكن من مراقبة تصرفاته، وبيّنت له أنها أُعجبت به كثيراً عندما أحست منه اهتمامه بعمله وأداءه الصلوات مع الجماعة.
 
كما قامت الفتاة بوضع رسالة طريفة تحتوي على رقم جوالها؛ لتختبره إن كان طائشاً أم لا، إلا أنه تجاوز الاختبار بنجاح؛ ما دفعها لطلب الزواج منه بشرط أن تكون الإقامة في بلدها الإمارات مع تكفلها بالسكن والإقامة ووسيلة النقل، التي لا تقل عن سيارة “لكزس”، وكذلك ستكون الزوجة محافظة على عرضه فيما لو قَبل بها، إلا أن الشاب اعتذر لها بكل لطف بعد أن أبلغها بعدم رغبته في الإقامة في غير السعودية، وكذلك لكونه مرتبطاً بابنة عمه، ومضى الاثنان، كل في طريقه.
 
ووجّه الشاب السعودي رسالة للشبان الذين يغادرون بلدانهم لدول خليجية أو عربية أو أجنبية بالتحلي بالمبادئ الإسلامية، وعدم الانجراف خلف الأماكن المشبوهة، وأن يكونوا خير سفراء لبلادهم، وأن يعطوا سيرة طيبة عن شعوبهم، ولاسيما أنهم محل أنظار واهتمام المجتمعات التي يتجهون إليها.