أضرب سكان إحدى القرى بجنوب غرب نيبال عن العمل لحث السلطات على قتل فيل بري تردد أنه قتل 15 شخصا على مدى ثلاثة أعوام طبقا لوسائل إعلام محلية.

وأخليت شوارع مدينة مادي في منطقة شيتوان جنوب غرب البلاد فيما توقفت وسائل النقل وأغلقت الاسواق والمدارس خلال اليوم حسبما ظهر في مشاهد بثها التلفزيون،

ودعا السكان المحليون إلى اتخاذ إجراء سريع بعد أن أمرت السلطات أمس، بإطلاق النار على الحيوان فور رؤيته في أعقاب احتجاجات أمام المكاتب الحكومية في ذلك اليوم في منطقة مادي طبقا لصحيفة “ريبابليكا” اليومية.

وكان الفيل قد قتل سبعة أشخاص في الاشهر الثلاثة الماضية من بينهم زوجان مسنان في كوخهما ليلة السبت الماضي طبقا للصحيفة. وكان ضحاياه داخل وخارج متنزه شيتاوان الوطني حيث يعيش.وتردد أيضا أنه اعتدى على بعض الفيلة المستأنسة المحلية.