تقع مقبرة الكلاب والقطط في محافظة Asnières-sur-Seine في الشمال الغربي للعاصمة باريس، ومع أن اسمها يشير إلى مقبرة للكلاب والقطط فحسب إلا أنها ومنذ افتتاحها في عام 1899 مرقد للعديد من الحيوانات الأليفة الأخرى مثل الخيول والقردة وعددا من الحيوانات التي اشتهرت ببطولاتها في الحروب والسينما مثل الكلب (Rin Tin Tin) نجم هوليود وبطل فيلم (Frozen River عام 1929).

في مدخل المقبرة وضع تمثال للكلب “باري” وهو بطل من أبطال الحرب العالمية الأولى الذي أنقذ 40 شخصا وقتله الـ41 كما كتب على اللوحة المنقوشة أمامه، ذلك لأنه حمل على ظهره 40 جريحا إلى بر الأمان وقتله الـ41  بسبب الإعياء.  


  تعيش في المقبرة عدد كبير من القطط الحية التي تجول وتحرس المكان.

هناك العديد من تماثيل القطط والكلاب على المقابر أو صورا للحيوان النافق ولوحات رخامية نقش عليها اسمه وتاريخه، كما فضل البعض تزيين القبر باللعبة المفضلة لديه.

الكلب الشهير Rin Tin Tin هو كلب فرنسي اعتمد عليه جندي أميركي في ساحة المعركة خلال الحرب العالمية الأولى وأخذه بعدها إلى أميركا حيث شارك في العديد من الأفلام الأميركية وبعد نفوقه تم إرسال جثته إلى فرنسا ليدفن في مقبرة الكلاب.

 

كريات التنس لعبة الكلب “آري” المفظلة تزين قبره.