لجأ السائق الروسي المعروف بـ”معلم الأغبياء” إلى أسلوب غريب لمعاقبة قادة السيارات الذين يخالفون قواعد السير على الطرق؛ حيث يصطدم بكل سيارة مخالفة، حتى أصبح في سجله مائة حادثة كلها اصطدام من الخلف، أما الأغرب فإن القضاء الروسي الذي يشاهد الوقائع في كل مرة، لم يُدِنْه في حادثة واحدة.


 
وقال موقع “رد هوت رشا” الروسي، باللغة الإنجليزية: “إن قائد الحافلة الروسي أليكسي فولكوف من مدينة “زيلينوغراد” القريبة من موسكو، أصيب بالإنهاك من قائدي السيارات الذين لا يعطون الطريق لحافلة عامة، أو يقطعون خط سيره فجأة، ورغم ذلك يصبحون في منتهى الوقاحة إن اصطدم بسياراتهم، وفي عام 2007 اشترى كاميرا، وضعها على تابلوه الباص، وقرر الاصطدام بكل مخالف، ونشر حوادثه على موقع يوتيوب”.